بوابة الشرق الأوسط الجديدة

أحلام و أبراج

توقعات ابراج اليوم الاحد 5 ( تشرين الثاني) نوفمبر 2017

جاكلين عقيقي

برج الحمل 21 آذار – 19 نيسان

مهنياً: يسمح لك مركزك الجديد بتحديد اتجاهاتك وإعادة النظر في بعض المشاريع، وتتوصل إلى حل مشاكل عالقة.
عاطفياً: التقارب في وجهات النظر بينك وبين الشريك يخفف من حدة التشنج، وتكون أصداؤه جيدة على العلاقة.
صحياً: الرشاقة التي تتمتع بها لم تعرفها منذ مدة طويلة، والسبب ممارسة الرياضة التي بدأت تظهر نتائجها.

برج الثور20نيسان -20 أيار

مهنياً: مشكلة إدارية لم تكن في الحسبان لكنك تتمكن من التخلص منها سريعاً بحكمتك وذكائك وحسن تعاطيك مع الأمور الحساسة.
عاطفياً: امتنع عن الكلام تحت وطأة الغضب والانفعال وابتعد قليلاً عن الشريك ولو على مضض ريثما تهدأ ثورتك.
صحياً: الصداع المتكرر يتطلب عرض نفسك على الطبيب المختص لوصف العلاج الملائم.

برج الجوزاء 21 أيار – 20 حزيران

مهنياً: إذا واجهتك مشكلات مستجدة مع الزملاء في العمل، فإنّ ذلك يفرض عليك مزيداً من الجهد لتجاوز العقبات.
عاطفياً: يخضعك الشريك لاختبار قاس في حقيقة المشاعر، وخصوصاً بعد تلقيه أخباراً عن نيتك في هجره.
صحياً: استغل الطقس المعتدل للقيام بالتمارين الرياضية في الهواء الطلق.

برج السرطان 21 حزيران – 22 تموز

مهنياً: يوم حاسم لتحديد مستقبلك المهني، وفي حال تخطيت الموضوع فإن المقبل من الأيام سيكون أكثر إشراقاً.
عاطفياً: مهمة صعبة لإقناع الشريك بالسير معك حتى النهاية، وخصوصاً أن تجاربك السابقة معه غير مشجعة.
صحياً: تحاول التعويض عن الأيام التي تقاعست فيها عن ممارسة الرياضة، وتستغل أكبر مساحة من وقت فراغك لممارستها.

برج الأسد 23 تموز – 22 آب

مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن رومنسية تولد في مجال عملك، أو عن إرباك وتحفّظ والعودة الى الذات والعلاقات غير المتكافئة.
عاطفياً: الإمكانات التي تمتلكها تساعدك على مواجهة أي عائق، وهي في الوقت نفسه تكون تحذيراً للمصطادين في الماء العكر.
صحياً: خفف من تسرعك هذا اليوم، فهو قد يتسبب بوقوعك في مأزق يوتر أعصابك.

برج العذراء 23 آب – 22 أيلول

مهنياً: لن تجد نفسك إلا متفوقاً على آراء الآخرين وتكون الأمور لمصلحتك، وتحرز تقدماً في مفاوضات شاقة تجريها منذ مدة.
عاطفياً: العتاب هو غسيل القلوب، ويستحسن أن تضع كل أوراقك على الطاولة لإيجاد الحلول مع الشريك.
صحياً: قد تنزعج لسماعك خبراً يتعلق بصحة أحد الأشخاص الأعزاء على قلبك، لكن وضعه مطمئن جداً.

برج الميزان 23 أيلول – 23 تشرين الأول

مهنياً: يركّز هذا اليوم الضوء على أوضاع مهنية ملحّة، ولكن عليك الانتباه والحذر والتصرّف باستقامة وشفافية.
عاطفياً: اهتمامك ببعض التفاصيل المهمة يدفع الشريك إلى منحك مزيداً من الثقة وحرية التحرّك، فترتاح إلى ذلك وتقدر الوضع.
صحياً: لا تتهاون في بعض الأمور التي قد تشكل خطراً على صحتك في المستقبل.

برج العقرب 24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني

مهنياً: طاقة قوية وقدرات هائلة تمارسها في التواصل والانفتاح على الناس وتبنّي قضية عامة، وتشارك بعضهم قضاياهم وتمارس كاريزما كبيرة.
عاطفياً: إذا حظيت بالدعم المطلوب فإنّك تحقق انطلاقة ثابتة وناجحة، وتبقى الخطوة الأولى هي الأهم والأصعب.
صحياً: تعشق الحصول على إجازتك في أحد المنتجعات الشتوية لأن هذا الأمر يشعرك بالراحة نفسياً وصحياً.

برج القوس 22 تشرين الثاني – 21 كانون الأول

مهنياً: يدخل كوكب عطارد برجك ويوسع لك الآفاق ويجعل محادثاتك ممتازة، فقط انتبه لإشكال يحصل على صعيد شراكة ما .
عاطفياً: إذا كنت إلى جانب الشريك في الأوقات الصعبة، فإنك تجده إلى جانبك عند أول اختبار صعب تواجهه.
صحياً: أن تحرم نفسك من بعض المأكولات المضرة، معناه أنك تحرم جسمك من الأمراض في المستقبل.

برج الجدي 22 كانون الأول – 19 كانون الثاني

مهنياً: تسمع كلمات الإطراء ويأتيك الدعم المطلوب، ويغمرك هذا اليوم بالجاذبية ويجعلك محط الأنظار طوال الشهر.
عاطفياً: محاولات الشريك لإرضائك متواصلة، لكنّك لن تكون مقتنعاً بما يقدّمه من حلول.
صحياً: تناول العصير صباحاً فهو مفيد وغني بالفيتامينات ويساعد على النشاط.

برج الدلو 20 كانون الثاني – 18 شباط

مهنياً: تتطلّع الى تغيير مناسب وترتاح للأجواء، وتتبدّل بعض المعطيات والظروف الشخصية.
عاطفياً: تطوّرات كبيرة وبارزة في حياتك العاطفية، ومحطات مهمة تساعدك على خلق فرص جديدة للعلاقة.
صحياً: لا تضغط على نفسك أكثر من طاقتها، فالنتائج السلبية قد تظهر سريعاً.

برج الحوت 19 شباط – 20 آذار

مهنياً: يفتح لك هذا اليوم أبواباً ملائمة تستمر مدة طويلة وتوسّع الآفاق، فتعقد صفقات جديدة.
عاطفياً: بعض الأحداث المربكة تجعلك تعيش تجربة دقيقة مرتبطة بظروف العمل، فكن جاهزاً لذلك.
صحياً: تشفى من آلآم مبرحة رافقتك منذ مدة في المعدة، وتستعيد نشاطك وعافيتك.

توقعات ابراج اليوم ...
توقعات ابراج اليوم ...

developed by Nour Habib & Mahran Omairy