بوابة الشرق الأوسط الجديدة

كتّاب الموقع محطات

خفقة القلب 71

محمد صالح سالم

يا سويداء عيني ، ويا حبة قلبي ، ويا فاكهة الكلمات …يا من أحبك القلب ، يا من احتوتك العين ، يامن تسكنين في نخاع عظامي ، يامن منحتها مفاتيح عقلي وقلبي وأحلامي ، يامن عشت لأجلها ، يا من طيفها يلاحقني ، يا من رافقتني حروفها وأسعدتني كلماتها ،يا كل من أحببت في هذا الوجود..
يا زهرتي .. يا وردتي.. يا فاكهة قلبي.. افترشي بؤبؤ عيني ونامي ..استمعي لحروف كلماتي حرفاً حرفاً ..كلمات الحب تملأ قلبي ..أوليس حباً إن نطقتُ حبيبتي؟

حبيبتي ..كلمة افتقدتها طويلاً !هذه الكلمة هي ما تبقى من غبار حبي ..لا أعرف إذا كان مازال لي الحق في أن أناديك بها بعد أن فارقتيني ،لكن ما أعرفه هو أنك أتيتِ إلى قلبي ، وبأن حبك مازال ساكناً بين أضلعي ويحيا في كل نفس أتنفسه رغم الفراق الذي باعد بيننا، والظروف التي اضطرت كل منا لأن يسلك مسلكاً غير الذي كان يحلم به .
حبيبتي مدّي يدك ..ضعيها على خافقي..تسللي إليه من فجوات الضلوع ..اخترقي جمجمتي.
حبيبتي :أيتها النائمة في مهد ذكرياتي، ليتك تسمعين صوت حبك في دمي..
لم أتوقف يوماً عن حبك والتفكير بك، فأنا لا أقوى على نسيانك، دعيني أتكئ على طيفك ، وأُبقيكي جميلة في ذاكرتي، أنا لست مثل بعض الرجال الذين يشوّهون المرأة التي تفارقهم، ويحملون معهم كيساً من التهم والاهانات، ويلوكون شرفها عندما يغادرون قلبها.

أريدك أن تعرفي أن المكان الذي احتفظت به في قلبي سيظل مغلقاً على حبك مهما ابتعدت بيننا المسافات، ومهما فرقت بيننا السنوات، اصعدي درج قلبي فقد تركته عندك ،أرجوك أعطيني حرية لحروفي، لا تعجبي إن رأيتِ حبك ظاهراً في كل سطر من سطور كتاباتي !

خفقة القلب 72
خفقة القلب 70

developed by Nour Habib & Mahran Omairy