أبراج

توقعات ابراج اليوم الثلاثاء 24 آب ( (أغسطس ) 2021

جاكلين عقيقي

توقعات اليوم لبرج  الحمل 21 آذار – 19 نيسان

مهنياً: حاول ألا تفقد السيطرة على الأمور، وهذا سيفيدك في مهماتك المقبلة بغية معرفة اختيار المناسب منها.

عاطفياً: حاول أن تستمتع بكل لحظة مع الحبيب فأنت تدرك أنّ هذه اللحظات لا تعوّض.

صحياً: قدّر المصاعب التي قد تواجهك في حال أمعنت في إهمال وضعك الصحي على المدى المنظور.

 توقعات اليوم لبرج الثور20نيسان -20 أيار

مهنياً: تحرّر من القيود المفروضة عليك كي يمكنك أن تقدم عملاً أفضل، وتتقدم خطوات نحو الأمام بغية تحقيق طموحاتك الكبيرة.

عاطفياً: بعض الانفعالات غير مبرّرة، وهي تؤدي الى تأزيم العلاقة بالشريك وإلى نهاية غير سعيدة

صحياً: عليك أن تتنبّه أكثر لمواعيد التمارين الرياضية، فهي توفر لك راحة كبيرة.

 توقعات اليوم لبرج  الجوزاء 21 أيار – 20 حزيران

مهنياً: الشفافية مطلوبة هذا اليوم، وحاول أن تنافس بهدوء لئلا تخسر كل شيء في لحظة تسرع، عندها لن ينفع الندم.

عاطفياً: تتوصل والشريك إلى الكثير من النقاط المشتركة بينكما، وتتمكنان من التخلص من التناقضات الكثيرة.

صحياً: تحاول الاستعانة بأشخاص عانوا مثلك البدانة لتتعلم من تجربتهم كيفية التخلص منها.

 توقعات اليوم لبرج  السرطان 21 حزيران – 22 تموز

مهنياً: يوم جيد من الاتصالات الواسعة والصداقات والمشاريع الناجحة في مجالك المهني، وتتلقى سيلاً من الاتصالات المهنئة بنجاحك.

عاطفياً: العلاقة بالشريك على أفضل ما يرام، لا تفسح في المجال أمام المغرضين والمنافقين لتعكيرها.

صحياً: قد تكون عرضة لارتفاع مفاجئ في الضغط وعدم انتظام دقات القلب جراء التعب المفرط

 توقعات اليوم لبرج  الأسد 23 تموز – 22 آب

مهنياً: توقّع الكثير من المفاجآت المفرحة في العمل والتي تشعرك بالطمأنينة والأمان والثقة العالية بالنفس.

عاطفياً: السعادة هي عنوان المرحلة المقبلة، ويريح الشريك كثيراً اهتمامك الزائد به.

صحياً: خذ المبادرة للقيام بكل ما يبعد عنك المشكلات الصحية أو يصيبك بعوارض مزعجة.

 توقعات اليوم لبرج العذراء 23 آب – 22 أيلول

مهنياً: حذار الخداع وتسلّح بالصبر وتحاش المتملّقين والمغرضين، وحاول أن تسامح وتنسى لأن المستقبل كفيل بإنصافك.

عاطفياً: قد تجد نفسك أمام امتحان صعب، لكنّ ذلك قد يساعدك على اختبار مشاعرك العاطفية الحقيقية في مواجهة المصاعب.

صحياً: ابتعد عن المغالاة في وضع الشروط للقيام بأي نشاط رياضي، وضعك الصحي لا يحتمل ذلك

 توقعات اليوم لبرج الميزان 23 أيلول – 23 تشرين الأول

مهنياً: تتعزّز علاقة شخصية وتتاح لك الفرصة للمصالحة ولترتيب العلاقات المهنية وغيرها من الأمور، وتتوصل إلى فتح قنوات جديدة من التعاون.

عاطفياً: لا ترفض الحوار أو التفاوض، وخفف من مواقفك الحازمة وافسح في المجال للحوار مع الشريك بغية معرفة حقيقة موقفه.

صحياً: من الضروري للتخلص من التشنجات ممارسة بعض أنواع الرياضة كالمشي أو الركض أو السباحة.

 توقعات اليوم لبرج العقرب 24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني

مهنياً: يحمل إليك هذا اليوم الحظوظ والتطوّرات الإيجابية والحصول على مركز مرموق في العمل.

عاطفياً: تشتد عزيمتك ويزداد رونقك وتقوم بدور المحب على أكمل وجه وتطلّ على الشريك بحلّة جديدة.

صحياً: واجه تحديات الحياة بثقة عالية بالنفس ولا تضعف أمام المشاكل البسيطة.

 توقعات اليوم لبرج  القوس 22 تشرين الثاني – 21 كانون الأول

مهنياً: تتخلص من الشعور ببعض الارتباك وترى ضرورة إنجاز أعمالك بلا تسويف وتأجيل ومماطلة.

عاطفياً: يرتاح بالك اليوم بعد فترة صعبة من الضغوط واجهتك والشريك وكادت تقضي على أي أمل بالمستقبل.

صحياً: تبدو واثقاً بنفسك ومرتاحاً نفسياً وجسدياً بفعل المواظبة على ممارسة الرياضة.

 توقعات اليوم لبرج  الجدي 22 كانون الأول – 19 كانون الثاني

مهنياً: مشروع مهمّ تحدد على أثره آفاق المرحلة المقبلة في العمل، وهذا ما يساعدك على تحقيق مستقبل أفضل.

عاطفياً: لا تستهن بأفكار الشريك لمساعدتك في حل قضية طارئة، بل خذها بعين الاعتبار وكما يجب، فهو وحده القادر على ذلك.

صحياً: حاول أن تقصد الملاعب الرياضية ومشاهدة بعض المباريات لتشجيع فريقك المفضل.

 توقعات اليوم لبرج  الدلو 20 كانون الثاني – 18 شباط

مهنياً: قد تحصل على عائدات غير متوقعة، وتزداد حماستك وتدفعك إلى التركيز على مشروع واعد جدّاً.

عاطفياً: تهتم بعلاقة عاطفية جديدة تستوجب دراسة متأنية، وتتوقع بعض الأخبار الجيدة في القريب العاجل.

صحياً: عليك استشارة اختصاصيي التغذية بشأن البدانة التي أصبحت عبئاً ثقيلاً يجب التخلص منه.

 توقعات اليوم لبرج  الحوت 19 شباط – 20 آذار

 مهنياً: فرص كبيرة للكسب المادي ولمشاريع جديدة، فيتحسن الوضع المالي وتتخلص من أعباء جاثمة على كتفيك.

عاطفياً: لا تبدو هذا اليوم مهتماً بما يفعله الشريك، وهذا خطأ، فقد يكون لديه ما يساعدك في بعض الأمور العالقة.

صحياً: أنت المسؤول عن تدهور وضعك الصحي بسبب إهمالك وعدم أخذ النصائح الطبية على محمل الجد.

 


developed by Nour Habib & Mahran Omairy