غير مصنف

توقعات ابراج اليوم الخميس 10 حزيران ( (يونيو) 2021

 

برج الحمل 21 آذار – 19 نيسان

مهنياً: الحوار المفيد هو أفضل ما يمكن أن يوصلك إلى أهدافك إذا أحسنت التصرف وحسن المعاملة مع الزملاء وأرباب العمل.

عاطفياً: لا تجازف بالعلاقة مع الشريك، لأنك قد تدفع ثمن مغامراتك لاحقاً وعندها لن ينفع الندم ويفوتك قطار تسوية الأمور.

صحياً: الخمول وقلّة الحركة لا يتناسبان مع وضعك الصحي، فسارع الى ممارسة الرياضة.

برج الثور20نيسان -20 أيار

مهنياً: تتفوّق على غيرك بدهائك وتنال النتائج الايجابية، لا تزال الظروف الفلكية مناسبة وتدعم توجيهاتك وتعزز تطلعاتك

عاطفياً: ابتعادك عن الشريك أكثر من المعتاد يولد الشك لديه، فحاول تمضية أطول وقت ممكن إلى جانبه.

صحياً: قد يطرأ ما لم يكن في الحسبان، فيسبب لك الاضطراب والقلق، ما ينعكس سلباً على محيطك ووضعك الصحي.

برج الجوزاء 21 أيار – 20 حزيران

مهنياً: تتحسن معنوياتك اليوم بعد مرحلة مليئة بالصعوبات والتحديات والقرارات الحاسمة التي وجب عليك اتخاذها بغية المواجهة.

عاطفياً: لا تخجل أن تطلب المساعدة من الحبيب إن احتجت إليها، فهو أقرب الناس إليك في مثل هذه الحالات.

صحياً: الجلوس خلف المكاتب ليس صحياً، الحركة مطلوبة وضرورية وخصوصاً بعد ساعات العمل الطوال.

برج السرطان 21 حزيران – 22 تموز

مهنياً: تبذل جهوداً مضاعفة لإيجاد التفاهم، أو تنسحب بهدوء ريثما تهدأ الأحوال لتبدأ مجدداً مسيرة النجاح التي اعتدت السير بها.

عاطفياً: لا تحاول أن تبقي العلاقة سطحية أو تكون عابرة، وتحاش أن تصطدم بلقاءات أخرى وارتباطات غير ثابتة.

صحياً: لا تضخّم المشكلات التي تعانيها، باستطاعتك التخلص منها إذا واظبت على ممارسة الرياضة.

برج الأسد 23 تموز – 22 آب

مهنياً: تحقّق انتصارت مهمّة في العمل، وتقوم بإنجاز مهم يسلّط عليك الضوء ويثير الإعجاب بقدراتك وإبداعاتك.

عاطفياً: التفرّد بالرأي مسألة خطرة ولا سيما إذا كان ذلك سينعكس سلباً على طبيعة العلاقة بالشريك، فحاول التخلي عن هذه العادة.

صحياً: استعض عن المأكولات الغنية باللحوم بتلك الخفيفة والمحتوية على كمية كبيرة من الخضار.

برج العذراء 23 آب – 22 أيلول

مهنياً: طول الانتظار منعك من التدقيق في الأمور حال حصولها، فقبلتها بطريقة متسرّعة، لكنك تدرك اليوم أن لا بد من إصلاح الوضع.

عاطفياً: قد تواجه بعض الأنانية غير المبررة من الشريك، وذلك يؤدي حتماً الى تلبّد الغيوم في سماء علاقتكما.

صحياً: تتطلب الحالة التي أنت فيها تغيير نوعية طعامك لكي تحافظ على رشاقتك.

برج الميزان 23 أيلول – 23 تشرين الأول

مهنياً: كسوف الشمس من برج الجوزاء يجعلك تحلق بكاريزما ملفتة واخاذة لتحصد النتائج المرجوة من المحاولة الاول ، انه شهر ديناميكي تبرز خلاله كلاعب مميز

عاطفياً: معالجة الأمور بالحكمة والرويّة بينك وبين الشريك تؤدي إلى الحلول المرجوة لكل مشكلة تعترضكما.

صحياً: أعصابك المتوترة بعض الشيء تحتاج إلى الخلود للراحة وجلسات تأمل بعيداً عن محيطك.

برج العقرب 24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني

مهنياً: تدخل دورة فلكية مهمة ولكن يتوجب عليك التصرف بليونة لحماية مكتسباتك كن جاهزا لتحمل كافة المسؤوليات على انواعها.

عاطفياً: القمر معاكس ومركور أيضاً يعاكس مارس ما قد يشير إلى بعض الخلافات والنقاشات الحادة التي تخرج عن المألوف.

صحياً: الحفاظ على رشاقتك مهم جداّ، لكن لا تحاول القيام بحمية من دون استشارة أصحاب الاختصاص.

برج القوس 22 تشرين الثاني – 21 كانون الأول

مهنياً: تخف الحظوظ وتحاول ان تتأقلم مع ظروف مهنية جديدة، لكن انتبه لتطورات تتطلب الكثير من الحرص.

عاطفياً: تسعى إلى الإمساك بزمام الأمور، وتشعر بأنّك تتحكم في الوضع العاطفي، فتتقدّم بخطى ثابتة أكثر من السابق.

صحياً: التمارين الصباحية مفيدة قبل القيام بأي عمل ولا سيما إذا أتبعتها بتناول كوب من العصير الطبيعي.

برج الجدي 22 كانون الأول – 19 كانون الثاني

مهنياً: يسليك أحد الزملاء هذا اليوم ويوسع دائرة معارفك، وتستقطب التأييد وتؤدي دوراً حاسماً في العمل.

عاطفياً: تتعقد علاقة في المحيط، وتضطر الى ايجاد حل بكل الوسائل وتحاول ألا تفضح أمرك وأن تحافظ على حميميتك.

صحياً: فكر جيداً في الخطوات المستقبلية الضرورية للمحافظة على صحة رشيقة، واختر المناسب منها والمفيد لك.

برج الدلو 20 كانون الثاني – 18 شباط

مهنياً: تمر بسلام في هذا اليوم فأنت تتمتع بديناميكية كبيرة وتملك طاقات مهمة تؤهلك للمنافسة والمشاركة في مختلف المهمات الطارئة

عاطفياً: تحقّق انتصارت مهمّة، وتقوم بإنجاز مهم يسلّط عليك الضوء ويثير الإعجاب بقدراتك الخلاقة وأفكارك البناءة.

صحياً: الوزن الزائد له انعكاسات سلبية، فحاول أن تستعيد رشاقتك سريعاً في فصل الصيف.

برج الحوت 19 شباط – 20 آذار

مهنياً: تتشابك الأفكار والهواجس وتظهر الاتهامات، الوضع غير خطر إلى هذه الدرجة، لكنه لا يسمح بالاستخفاف به أو بمستجدّاته.

عاطفياً: عواطفك المتأججة تفجّرها مع الشريك، ما يزيد الأجواء بينكما رومانسية وتعلق أحدكما بالآخر.

صحياً: كل ما تحتاج إليه هو الهدوء وتركيز طاقاتك واهتماماتك بصحتك والمحافظة عليها.

 

 

 

 

 

 

 

 


بوابة الشرق الأوسط الجديدة

developed by Nour Habib & Mahran Omairy