بوابة الشرق الأوسط الجديدة

أحلام و أبراج

توقعات ابراج اليوم الجمعة 20  تشرين الثاني (نوفمبر) 2020

جاكلين عقيقي

 

برج الحمل 21 آذار – 19 نيسان

مهنياً: يبدأ هذا اليوم واعداً جداً، ويحمل إليك خبراً جيداً وأحلاماً ولقاءات استثنائية

عاطفياً: الواقعية في الحياة العاطفية أساسية وضرورية، فهي تساعد على فهم الأمور على نحو أوضح وتبعدك عن السلبيات

صحياً: يحاول بعض الزملاء في العمل تحذيرك من أي خطوة ناقصة، لكنك لم تكترث، وهذا قد يكون له ثمنه في الأيام المقبلة

برج الثور20نيسان -20 أيار

مهنياً: تناقش قضية قد يكون لها علاقة بمهنتك، تجّنب النزاعات التي قد تكون شديدة جداً هذا اليوم وتتطوّر إلى الأسوأ

عاطفياً: يوم من التجاذب مع الشريك لتحقيق مكاسب محدّدة، لكن بعض التنازلات يحدّد أفق العلاقة بينكما لاحقاً

صحياً: من الناحية الصحية، يجب توخي الحذر من حدوث بعض المشاكل الصحية بالإضافة إلى الحذر من حادث بسيط

برج الجوزاء 21 أيار – 20 حزيران

مهنياً: لا تترك المجال لزملائك ليتمكنوا من مجاراتك، بل حاول أن تحافظ على النجاح الذي حققته لنفسك

عاطفياً: عليك أن تخرج من الوحدة والعزلة، والشريك يكون مساعداً في هذا المجال إلى حد كبير

صحياً: لا تجارِ الآخرين في إهمال صحتهم، بل انتبه إلى نفسك ودارها بالتي هي أحسن

برج السرطان 21 حزيران – 22 تموز

مهنياً: حين تعمل بجهد كبير فإنّ الجميع يسعى إلى أن تنال حقك، وهذا يشعرك بارتياح وسعادة كبيرة

عاطفياً: عليك أن توضّح بعض النقاط العالقة، وإلا فإنّك قد تبقى رهن الشكوك، وذلك لن يكون في مصلحتك

صحياً: كن على ثقة أن الحمية التي ما زلت تتبعها تفيدك على المدى المنظور، والنتائج قريبة ومبشرة

برج الأسد 23 تموز – 22 آب

مهنياً: لا تدفع الأمور نحو المواجهة المباشرة في العمل، لإن الظروف ليست في مصلحتك في الوقت الحالي

عاطفياً: إذا وجدت أن الصفات التي يتمتع بها الشريك مؤثرة، فإنك تضطر إلى معاملته بالمثل

صحياً: إنتبه إلى صحة الأولاد وخصوصاً في هذا الشهر الذي قد يفاجئهم بعوارض الزكام وغيره

برج العذراء 23 آب – 22 أيلول

مهنياً: تمتلئ قوة وديناميكية وطموحاً ولا تعرف معنى الراحة وتخوض مغامرات وتفتح أبواباً مغلقة وتحلم

عاطفياً: لا تحاول أن تلزم الصمت وأن تخفي بعض الأفكار والمخططات عن الشريك، بل ابحث معه الدوافع الحقيقية

صحياً: قد تواجه بعض المشاكل في الإمعاء، ما يستدعي منك زيارة الطبيب ليصف العلاج المناسب

برج الميزان 23 أيلول – 23 تشرين الأول

مهنياً: تستطيع السيطرة على أمورك على نحو أفضل، وتتلاحق الأنشطة فتكاد لا تجد وقتاً لإنجاز كل ما يترتب عليك.

عاطفياً: لا تدع الارتباك يسيطر عليك، لأنّ ذلك يدفعك إلى ارتكاب هفوات وأخطاء قد تكون مكلفة وغير مبرَّرة

صحياً: اتخذ خطوات حاسمة بشأن التقيد بالإرشادات الصحية المطلوب منك تنفيذها

برج العقرب 24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني

مهنياً: تحاشَ الإرهاق واستنفاد طاقتك، لا تعرّض سمعتك للأذى ولا سلامتك للخطر، كن حريصاً على أعمالك وانتبه من غدرات الآخرين

عاطفياً: لن تخسر الرهان مع الشريك، تتريث بعض الشيء بانتظار عبور العاصفة لتنهض مجدداً وتنطلق نحو الأفضل

صحياً: الصداع المتكرر في المدة الأخيرة لا يدعو إلى القلق، لكن من الافضل أن تستشير طبيبك

برج القوس 22 تشرين الثاني – 21 كانون الأول

مهنياً: مشاريع بالجملة لكن التمويل المطلوب غير متوافر، فحاول أن تشرح وجهة نظرك لعلك تجد آذاناً صاغية

عاطفياً: الوحدة سلاح قاتل، لكنك قد تتخطاها بمساعدة الشريك، وتظهر النتائج سريعاً وتكون راضياً وسعيداً جداً

صحياً: طموحك للتخلص من السمنة الزائدة لن يثنيك عن التوصل إلى الهدف المنشود

برج الجدي 22 كانون الأول – 19 كانون الثاني

مهنياً: كل الأعمال تسير كما هو مخطط لها، ويجعل هذا اليوم الأمور أكثر وضوحاً ويحثك على العمل الجدي والوعي

عاطفياً: نظرات الشريك تزعجك، وتدفعك إلى القيام بردّ حاسم لقطع الطريق أمام شكه في جدية علاقتكما

صحياً: لازم البيت إذا شعرت بعوارض الزكام، فالطقس البارد يسهم في تأزيم الوضع

برج الدلو 20 كانون الثاني – 18 شباط

مهنياً: ثق بقدراتك إلى أقصى الحدود، ولا تكترث لمحاولات الحط من عزيمتك وإحباطك

عاطفياً: تلتقي الشخص الذي تحلم به هذا اليوم، فتشعر بارتياح معه وتمضيان معاً أجمل الأوقات

صحياً: تكرس هذا اليوم لممارسة رياضة الدراجات الهوائية مع مجموعة من الأصدقاء

برج الحوت 19 شباط – 20 آذار

مهنياً: طبعك المتقلب لن يسعفك كثيراً في التعاطي مع الزملاء في العمل، عليك تحديد أولوياتك لبلوغ أهدافك

عاطفياً: حاول أن تكون صريحاً جداً مع الشريك، لأنّ الحقيقة ستظهر عاجلاً أم آجلاً، ولن تنطلي عليه ألاعيبك

صحياً: تبدو على وجهك علامات السعادة وتعيش أفضل حالاتك الصحية التي افتقدتها طويلاً

 

 

 

 

توقعات ابراج اليوم  السبت 21  تشرين الثاني (نوفمبر) 2020
توقعات ابراج اليوم الاربعاء 18 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

developed by Nour Habib & Mahran Omairy