بوابة الشرق الأوسط الجديدة

featured أخبار و اقتصاد

بنوك حكومية تركية باعت مليار دولار لإنقاذ الليرة

 

باعت بنوك حكومية تركية مليار دولار أمس الخميس، للحد من انخفاض قيمة الليرة التي تراجعت إلى أدنى مستوى لها منذ أيلول/سبتمبر الماضي. وقالت مصادر مطلعة لرويترز إن بنوك حكومية تركية، بما في ذلك البنك الزراعي وهو الأكبر من حيث الأصول، باعت مليار دولار الخميس وخلال ساعات تعاملات الأسواق الخارجية لكبح انخفاض في قيمة الليرة.

وبلغت الليرة التركية الخميس أدنى مستوياتها لتصل إلى 6.241 أمام الدولار في أضعف مستوى لها منذ 24 سبتمبر/أيلول الماضي، حيث انخفضت نحو 1 بالمئة عن مستوى إغلاقها السابق عند 6.7190. لتتعافى نسبيا في مساء.

وعلى إثر تراجع الليرة علق البنك المركزي الخميس مزادات قروض إعادة التمويل بأجل أسبوع لفترة غير محددة وهي خطوة اعتبرها خبراء الاقتصاد” مغامرة”.

وقال البنك على موقعه الإلكتروني “في ظل التطورات بالأسواق المالية، فقد تقرر وقف مزادات الريبو لآجل أسبوع لفترة من الوقت”.

ويواجه البنك المركزي ضغوطا متزايدة من أجل رفع معدل الفائدة ويحاول وقف تراجع الليرة بصورة أكبر من خلال تقييد مبالغ الليرة التي يمكن أن تشتريها البنوك.

الخطوط التركية تتكبد خسارة 205 ملايين دولار في الربع الأول من العام

وكشفت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية الشهر الماضي أن البنك المركزي التركي عزز احتياطياته من العملات الأجنبية بمليارات الدولارات من خلال الاقتراض لآجال قصيرة محفوفة بالمخاطر.

وأوضحت إن ذلك يثير مخاوف المحللين والمستثمرين من أن أنقرة تبالغ في تقدير قدرتها على الدفاع عن نفسها مع تجدد انحدار سعر صرف الليرة.

وتعمقت جراح الاقتصاد التركي المتعثر في الأسابيع الأخيرة بعد الطعون التي ما انفك حزب الرئيس رجب طيب أردوغان العدالة والتنمية، يقدمها للجنة الانتخابات بعد خسارة أكبر المدن التركية أنقرة وإسطنبول في الانتخابات البلدية.

وازداد طريق تركيا الطويل نحو الإصلاح الاقتصادي صعوبة هذا الأسبوع، بعد قرار السلطات التركية الاثنين إعادة إجراء الانتخابات البلدية في إسطنبول، وهو ما زاد شكوك المستثمرين بشأن السياسات التي أدت إلى أزمة العملة العام الماضي.

ويري الخبراء أن تراجع الثقة المدفوع جزئياً بتحديات حزب العدالة والتنمية في الانتخابات هو العقبة الكبرى أمام إحياء “اقتصاد يعاني من ارتفاع التضخم، وديون الشركات بالعملات الأجنبية”.

من جهتها قالت الخطوط الجوية التركية إنها تكبدت خسارة 1.25 مليار ليرة (205 ملايين دولار) في الربع الأول من العام مقارنة مع خسارة 314 مليون ليرة في نفس الفترة قبل عام.

وفي إفصاح لبورصة اسطنبول مساء أمس الخميس، قالت الخطوط التركية إن الإيرادات ارتفعت إلى 14.85 مليار ليرة في الربع الأول من 10.53 مليار ليرة قبل عام.

ميدل إيست أونلاين

هذه مشاكل البشرة والشعر التي يعالجها زيت السمسم
هل تحتاج إيران رقم الهاتف الخاص لترامب لمُهاتفته في البيت الأبيض؟ ولماذا يَلجأ إلى سويسرا مُستَجدِيًا تمريره لقِيادتها؟ وما هو تفسير “مُعايَرته” للسعوديّة للمرّة الثّانية في 10 أيّام بالحِماية الأمريكيّة؟

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

developed by Nour Habib & Mahran Omairy