تحليلات سياسية سلايد

بلينكن: أمريكا لا تعتزم تطبيع العلاقات مع الرئيس السوري ..

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الأربعاء إن الولايات المتحدة لا تعتزم دعم أي جهود لتطبيع العلاقات مع الرئيس السوري بشار الأسد أو استئناف التعامل معه حتى يتم إحراز تقدم لا رجعة فيه باتجاه التوصل إلى حل سياسي في سوريا.

وقال بلينكن، الذي تحدث في مؤتمر صحفي، إن أولوية واشنطن في سوريا تتركز على تقديم المساعدات الإنسانية ووقف أي نشاط للمتطرفين قد يستهدف الولايات المتحدة والحد من العنف.

وقال بلينكن “ما لا نعتزم القيام به هو إبداء الدعم لأي جهد لتطبيع العلاقات أو استئناف التعامل مع السيد الأسد أو رفع أي عقوبة مفروضة على سوريا … إلى أن يتحقق تقدم لا رجعة فيه باتجاه حل سياسي”.

الى ذلك قال بلينكن اليوم الأربعاء، بعد اجتماع مع نظيريه الإسرائيلي والإماراتي، إن واشنطن تعتزم المضي قدما لإعادة فتح القنصلية الأمريكية في القدس في إطار جهود لتعميق العلاقات مع الفلسطينيين.

وأضاف بلينكن في بيان أصدرته الخارجية الأمريكية “سنمضي قدما في عملية فتح قنصلية في إطار تعميق تلك العلاقات مع الفلسطينيين”.

 

صحيفة رأي اليوم الالكترونية


developed by Nour Habib & Mahran Omairy