اقتصاد

بورشه ستفتتح في ماليزيا مصنعها الأول خارج أوروبا

ستفتح شركة بورشه الألمانية لصناعة السيارات الفاخرة أول مصنع لها خارج أوروبا العام المقبل في ماليزيا، كما أعلن مسؤولون الجمعة، في سعيها لتلبية الطلب القوي في الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا.

وسينفّذ موقع التصنيع في ولاية قدح (شمال) عملية التجميع النهائية لنماذج محددة للسوق المحلي، على ما أوضح مسؤولون ماليزيون.

وقال وزير التجارة الماليزي محمد عزمين بن علي إن هذه الخطوة “قرار استراتيجي من بورشه يدل على التزامها التأسيس لوجود طويل الأمد في” جنوب شرق آسيا.

وصرّح ألبريخت رايمولد، عضو مجلس إدارة العلامة التجارية التي تملكها مجموعة فولكس فاغن بأن المصنع الجديد الذي يتم إنشاؤه بالتعاون مع شريك محلي، كان “مشروعا قائما بذاته ومتواضعا في الحجم والإمكانيات”.

لكنه أضاف أن ذلك “يشير إلى استعدادنا للتعلم والتكيف مع ظروف السوق المحلية”.

وفي الوقت الحالي، يتعين على الماليزيين الراغبين في شراء سيارة بورشه دفع تعاريف جمركية مرتفعة للسيارات المستوردة. ولدى شركات صناعة السيارات الأجنبية الأخرى مصانع تجميع منذ فترة طويلة في البلاد لخدمة السوق المحلية.

وفي ماليزيا طبقة وسطى سريعة النمو وقد تمتعت بمعدلات نمو متينة في السنوات الأخيرة، رغم تفشي فيروس كورونا الذي ضرب الاقتصاد.

صحيفة رأي اليوم الألكترونية


developed by Nour Habib & Mahran Omairy