غير مصنف

توقعات ابراج اليوم السبت 29 ( نيسان ) ابريل 2017

جاكلين عقيقي

برج الحمل 21 آذار – 19 نيسان
مهنياً: يتيح لك هذا اليوم فرصاً جديدة على الصعيد المادي ويتحدث إما عن بداية أو عن نهاية سعيدة جداً.
عاطفياً: عليك معاملة الشريك بالطريقة التي يستحقها، وخصوصاً إذا كنت مقتنعاً بخطواتك المستقبلية تجاهه.
صحياً: توصيات الطبيب لا تزال مفروضة، سواء أكنت في عطلة أم في العمل.

برج الثور20نيسان -20 أيار
مهنياً: تشعر بالجمود الذي يسيطر على محيطك، إلا أن الوضع الجديد الذي يطرأ قد يعني انطلاقة جديدة ومميزة.
عاطفياً: عليك أن تتقبل النصائح من الشريك، فهو أكثر الأشخاص قرباً منك والوحيد القادر على مساعدتك في أصعب الظروف.
صحياً: هل تعتقد أنّ صحتك على خير ما يرام؟ لا يمكن التأكد من ذلك إلا بعد إجراء الفحوص الضرورية.

برج الجوزاء 21 أيار – 20 حزيران
مهنياً: تتابع بترقب ما يحصل حولك، وتتوصل إلى النتائج وتفرض أسلوبك وتحسم قضية ما بسرعة، وتدعوك إلى التروي.
عاطفياً: بعدك عن الشريك يشعرك بالوحدة، فحاول أن تمنح نفسك وقتاً أطول، وهذا سيساعدك على تخطي ذلك.
صحياً: إذا عرفت كيف تستغل أوقات فراغك بأمور مسلية وممتعة تستطيع أن تبعد عنك شبح الإحباط والكآبة.

برج السرطان 21 حزيران – 22 تموز
مهنياً: يحمل إليك هذا اليوم تطورات سريعة مناسبة لك في العمل، وتحثك على القيام بخطوات جديدة تلفت إليك الأنظار وتسلط عليك الأضواء.
عاطفياً: لا تضغط على الشريك كثيراً، فهو يعاني بعض المصاعب وقد يتخذ قرارات حاسمة تجاهك تودي بالعلاقة إلى ما لا تحمد عقباه.
صحياً: حتى لو كنت تعتبر أنك تتمتع بصحة جيدة يمكنك البدء باتباع حمية غذائية أو الانضمام إلى صف رياضة بدنية.

برج الأسد 23 تموز – 22 آب
مهنياً: يحذرّك هذا اليوم من اتخاذ قرارات ارتجالية، انتبه لئلا تقحم نفسك في ورطة قد لا تخرج منها بسهول وتترك انعكاسات سلبية جداً.
عاطفياً: قد تشكو أهمال الحبيب وغيابه، وأنت تحتاج الى دعمه ووجوده الى جانبك، ولكن لأسباب متعددة تجد نفسك وحيداً.
صحياً: قد تتعرض لحادث طارئ يضطرك إلى ملازمة الفراش أنت الذي لا يعرف هدوءاً أبداً

برج العذراء 23 آب – 22 أيلول
مهنياً: يشير هذا اليوم إلى فرص مميزة هي في الطريق إليك وتتعلق بعمل مثمر وبنجاح مشروع تعلق علية أملاً كبيراً.
عاطفياً: علاقة عاطفية تتحكم فيها المزاجية، وهذا ما يدفعك إلى اتخاذ قرارات حاسمة في هذا الاتجاه، لكنك سرعان ما تفكر فيها وتتراجع عنها.
صحياً: خطر الحوادث في المياه والتسمم بالغاز، لا تكثر من المهدئات وانتبه لضغط الدم.

برج الميزان 23 أيلول – 23 تشرين الأول
مهنياً: يؤشر هذا اليوم لبعض التغييرات الآتية في حياتك، لا تبت أي أمر قبل التحقق من صحّة قراراتك والنتائج التي يمكن أن تترتب على ذلك.
عاطفياً: لا تتسرّع في الحكم على الشريك، فهو بريء ولا علاقة له، وحاول إصلاح ما دمّرته بأفكارك الخاطئة.
صحياً: بنيتك قوية وقادرة على تحمل الضغوط، لكن هذا لا يعني أن ترهق نفسك كثيراً.

برج العقرب 24 تشرين الأول – 21 تشرين الثاني
مهنياً: يحذرك هذا اليوم من المغامرات والمجازفات، بل حاول بذل المزيد من الجهد في الأيام القليلة المقبلة لتحصد ما زرعته وخططت له.
عاطفياً: عليك أن تكون رحب الصدر مع الشريك، وغضّ الطرف عن تجاوزاته إذا كانت غير متعمّدة، فربما يمر بظروف نفسية صعبة.
صحياً: كن حريصاً على صحتك وابذل كل ما في وسعك لتبقى سليماً معافى.

برج القوس 22 تشرين الثاني – 21 كانون الأول
مهنياً: قد يحمل هذا اليوم بعض الفرص المهنية وخصوصاً أنه يشكل زاوية جيدة مع الزملاء وأرباب العمل لنيل ثقتهم مجدداً.
عاطفياً: تفهم الشريك لك مهم للاثنين معاً، لكنّ التساهل أحياناً يمكن أن يعقد الوضع بعض الشيء ويوصلكما إلى الطريق المسدود.
صحياً: تطور الأجواء إيجاباً يشعرك بالراحة وتنعكس الأمور على الصعيد الصحي.

برج الجدي 22 كانون الأول – 19 كانون الثاني
مهنياً: يتحدث هذا اليوم عن بداية جيدة مهما سعى بعض الزملاء للنيل من سمعتك، فأنت صاحب سجل ناصع لدى أرباب العمل ونجاحاتك السابقة تقف سداً منيعاً في وجههم.
عاطفياً: بوادر حلول في الأفق لأزمة هدّدت العلاقة بالشريك، ومبادرة صغيرة منك تعيد تصويب الأمور.
صحياً: عليك أن تتعلم كيف تستريح وكيف تروّح عن نفسك عندما تشعر بالحاجة الماسّة إلى ذلك.

برج الدلو 20 كانون الثاني – 18 شباط
مهنياً: يفرض عليك هذا اليوم تأنياً وانتباهاً لسلامتك، وتتوصل إلى عقد معاهدات وتوقيع اتفاقات جيّدة تعود عليك بالفائدة الكبيرة.
عاطفياً: صعود وهبوط موقت في العلاقة بالشريك، لكن يستحسن أن تبادر إلى تصحيح الوضع قبل تفاقمه.
صحياً: مارس بعض التمارين الرياضية الصباحية للتخفيف من الوزن الزائد.

برج الحوت 19 شباط – 20 آذار
مهنياً: يحذرك هذا اليوم من نزاعات وسوء تفاهم، لذا صحّح بعض الأوضاع بعيداً عن الانتقادات.
عاطفياً: تشعر أن العمر يمضي وأنك لم تجد بعد الشخص المناسب، فإلى متى ستنتظر؟ حين يغزو الشيب مفرقك؟.
صحياً: أنت قادر على ضبط أعصابك والتحكم في كل الأمور حولك بفضل هدوئك ورويتك.


developed by Nour Habib & Mahran Omairy