تحليلات سياسية سلايد

«حماس» تحذّر من «معركة كبرى» في حال استمرت الانتهاكات الإسرائيلية في الأقصى

حذّرت حركة «حماس»، اليوم، من «معركة كبرى» في حال استمرت الانتهاكات الإسرائيلية في القدس والأعمال الاستفزازية في المسجد الأقصى، مع اقتراب احتفالات رأس السنة العبرية.

وجاء تحذير الحركة على لسان عضو المكتب السياسي فيها، محمود الزهار، خلال مؤتمر صحافي عقده في المسجد العمري الكبير وسط مدينة غزة.

وقال الزهار إن «استمرار عدوان الصهاينة ووحشيّتهم بحقّ القدس والمقدّسات سيكون سبباً في معركة كبرى نهايتها زوال الاحتلال»، مؤكداً على أن تلك «الانتهاكات لن تمرّ».
وحمّل الزهار الاحتلال «المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذه الانتهاكات، وإمكانية جرّ المنطقة كلها إلى حرب دينية مفتوحة».

وأضاف أن «هذه الجرائم امتداد للانتهاكات الصهيونية السابقة بحقّ لمسجد الأقصىوالمسجد الأقصى، التي أدّت إلى العديد من موجات التصعيد الخطيرة… ولمخطط التهويد الذي اعتمدته حكومة الاحتلال».
وحثّ الزهار المجتمع الدولي والهيئات والمنظمات الدولية على «اتخاذ الخطوات الضرورية لمنع هذه الانتهاكات الخطيرة، ووضع حدّ فوري لجميع الأعمال الاستفزازية والعدائية الصهيونية في حرم الأقصى دون قيد أو شرط».

 

صحيفة الاخبار اللبنانية


developed by Nour Habib & Mahran Omairy