بوابة الشرق الأوسط الجديدة

علاقات اجتماعية

كيف تتحول المرأة إلى أم سيئة بسبب العمل؟

 

تؤثر بيئة العمل السلبية على سلوك العاملين جميعا، إلا أنها تضر بالمرأة بصورة أكثر خطورة، عندما تؤدي إلى تحولها إلى أم سيئة بمرور الوقت ليس خفيا على أحد أن بيئة العمل السلبية، من شأنها أن تقلل من فرص ظهور نتائج جيدة على الصعيد العملي، فيما تؤثر بالسلب كذلك على الصحة النفسية للعاملين، الآن تأتي دراسة حديثة لتحذر من خطورة الأمر على النساء على وجه التحديد، نظرا لأن تضرر الأم من بيئة العمل يتسبب في النهاية في تضرر الأبناء في المنزل.

أوضحت الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة كارلتون في كندا، أن تعرض المرأة لكلمات قاسية أو للنقد السلبي الدائم في العمل، يعني تحولها إلى أم سيئة وأكثر سيطرة وقسوة في التعامل بالمنزل، الأمر الذي يؤدي بطبيعة الحال إلى خلق مناخ سلبي بين جدران البيت، ومن ثم يضر بالأبناء بشكل مباشر.

تقول الباحثة المسؤولة عن الدراسة الأخيرة من جامعة كارلتون، أنجيلا دايونيسي: “يكشف البحث الأخير عن أضرار خفية تقع على عاتق المرأة في العمل، وتؤدي إلى فقدانها القدرة على التعامل بإيجابية مع الأطفال في المنزل، لتتحول إلى أم سيئة”.

أشار الباحثون إلى أن أشكال المناخ السلبي في العمل، تتنوع بين التعامل بعدم احترام أو التجاهل أو ربما وضع اللوم دائما على شخص بعينه، وهي تصرفات تؤدي دون شك إلى حدوث خلل نفسي يتطلب المداواة، وإلا أثر بالسلب على الصحة النفسية للمرء وكذلك من حوله.

تقول كاثرين ديبري، وهي باحثة مشاركة في الدراسة الأخيرة: “ندرك جميعا حجم المخاطر المرتبطة بالمناخ السلبي في العمل، حيث يؤدي إلى تراجع الأداء وزيادة فرص المعاناة من التوتر والقلق، كما يتسبب في ضعف القدرة على اتخاذ القرار“.

كان الباحثون قد أجروا الدراسة الأخيرة، عبر استبيان نحو 146 أما عاملة، حيث خضعت الأمهات لعدد من الاستفسارات تخص بيئة العمل، وكذلك تأثير التعامل السلبي على قدرتهن على الظهور بشكل مثالي كأمهات، علما بأن الأزواج خضعوا أيضا لعدد من الأسئلة للوقوف على تأثير العمل على الصحة النفسية للزوجات، ليتوصل الباحثون في النهاية إلى أن تضرر الأمهات النفسي ينتقل إلى الأبناء.

 

 

 

 

محاور أساسية للابتعاد عن المشاكل الزوجية
تعرفي إلى ما يجذب الرجل في جسد المرأة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

developed by Nour Habib & Mahran Omairy