موضة وجمال

فوائد بلسم الشعر.. وأغرب استعمالاته

رانيا لوقا

يشكّل البلسم جزءاً أساسياً من روتين العناية بالشعر. فإذا كان الشامبو ينظّف فروة الرأس ويخلّصها من الشوائب المتراكمة على سطحها. فإنه يعتني بطول الشعر وأطرافه فيعمل على ترطيبها والحفاظ على لمعانها. ولكن هناك استعمالات أخرى  غريبة بعض الشيء تعرفوا عليها فيما يلي:

يستعمل  على طول الشعر وأطرافه نظراً لصيغته الغنيّة والمرطّبة، ولكن للاستفادة من خصائصه يجب اختياره بما يتناسب مع حاجات الشعر.

لكل نوع شعر بلسم يناسبه
  • الشعر الرقيق: يحتاج إلى الترطيب بصيغة رقيقة لاتثقله. ولذلك فهو يحتاج إلى بلسم يعزّز حجمه.
  • و أيضا الشعر السميك: يكون عرضة للجفاف، ولذلك فهو يحتاج إلى التغذية ببلسم غنيّ يعتني به بالعمق.
  • الشعر الملوّن: يعاني من حساسية مفرطة تعرّضه لفقدان الحيوية، وهو يحتاج إلى بلسم يعزز حجمه.
  •  أيضا الشعر الذي يعاني من القشرة: يحتاج إلى بلسم يساهم في علاج هذه المشكلة من خلال التخفيف من تحسّس فروة الرأس والحكّة التي تصاحبها، كما يُنتظر منه أن يعمل على تنظيم الإفرازات الزهميّة.
  • الشعر المجعّد: يحتاج إلى بلسم يساهم في فكّ تشابكه ويسهّل تسريحه مما يسمح بوصول العناصر المغذية إليه ويؤمن ترطيبه بالعمق.
أفضل الأساليب لتطبيقه

يطبّق  بشكل أساسي على طول الشعر إذا كان جافاً، أما في حالة الشعر الخشن والمجعد أو في حالة الشعر القصير فينصح بتطبيقه على فروة الرأس والشعر على السواء.

ينصح بتطبيقه  بواسطة اليدين على الشعر ثم تسريحه بمشط عريض لتوزيع المستحضر عليه وفكّ تشابك الشعر في حال وجوده. و  يترك على الشعر لفترة تتراوح بين 3و5دقائق بهدف السماح للمكونات بالوصول إلى عمق الشعر.

يستعمل عادةً بعد كل عملية غسل للشعر بالشامبو في حال كان جافاً، أو مجعداً، أو صعب التسريح. وهو يستعمل لمفعول وقائي في حالة الشعر الملوّن أو كمكمّل للشامبو المغذي مرة أسبوعياً في حالة الشعر العادي.

يختلف مفعول البلسم عن مفعول القناع الذي يطبّق عادةً كعلاج على الشعر عن مفعول البلسم، فالأول يكون أكثر غنى بالعناصر المغذية والمرطبة وهو يعالج مشاكل الشعر الجاف والفاقد للحيوية. أما الثاني فمتوفر بصيغ تناسب كافة أنواع الشعر وهو يمكن أن يحل مكان القناع في حالة الشعر العادي.

استعمالات غريبة للبلسم

لا يكتفي  بترطيب الشعر، ولكن لديه أيضاً استعمالات غريبة:

  • كعلاج للأظافر: دلّكي أظافركِ ومحيطها بالقليل منه فعناصره المغذية والمرطبة تعتني بها كما تعتني بالشعر.
  • كرغوة للحلاقة: لدى نفاد رغوة الحلاقة المستعملة لإزالة الشعر الزائد عن الجسم، يكفي ترطيب البشرة الماء ثم تطبيق القليل منه عليها لتصبح جاهزة لاستعمال شفرة الحلاقة.
  • كقناع ليليّ للشعر: يحتاج الشعر الجاف إلى عناية مكثّفة، ولذلك ينصح بغسله ثم تغليف خصلاته وأطرافه بكميّة سميكة من البلسم وتغطية الرس بمنشفة. يترك هذا القناع على الشعر طوال الليل، أما عند غسله في صباح اليوم التالي فيبدو الشعر ناعماً وحريريّ الملمس.

العربية.نت


One comments on “فوائد بلسم الشعر.. وأغرب استعمالاته
  1. Pingback: تسعة أخطاء شائعة تلحق الضرر بالشعر المجعّد - بوابة الشرق الأوسط الجديدةبوابة الشرق الأوسط الجديدة

Comments are closed.

developed by Nour Habib & Mahran Omairy