علاقات اجتماعية

كيف أعرف صديقتي المخلصة؟

أيمن خطاب

كثيراً ما نتعرف على أصدقاء جُدد في حياتنا، منهم من يكون صديقاً حقيقياً وفياً ومخلصاً مُحباً لك حباً صادقاً، ومنهم من يُحبك لمصلحته أياً كان نوعُ هذه المصلحة، وهذا ما يُسمى بالصديق المؤقت أو صديق المصلحة، تقول الدكتورة هبة علي، خبيرة التنمية البشرية لـ«سيدتي»: يتصف الصّديق المخلص بالكثير من الصّفات الحسنة، التي تُميّزه عن غيره من الأصدقاء، وأهمّها أنّه يعطي من دون أن يُفكّر بالمقابل، كما أنّه يتقبّل شخصيّة صديقه مهما كان هناك من اختلافات بينهما، بحيث يمكن لصديقه أن يُعبّر بحرية عن رأيه، وأن يتصرف وفقاً لطبيعته أثناء تواجده معه؛ فهو بئر لأسرار صديقه، وبالإمكان اللّجوء إليه والاعتماد عليه دائماً؛ فالعلاقة معه مبنيّة على الإخلاص والثّقة، ولذلك يُعتبر الصديق الحقيقي صديقاً مخلصاً.

كيفية معرفة الصديقة المخلصة

الصّديقة المخلصة صادقة

تقول رأيها بصراحة وصدق، إذ يكون لديها آراء مختلفة عن صديقتها أحياناً، بحيث لا توافقها الرّأي في كلّ الأمور، وترغب لصديقتها أن تعرف الحقائق؛ خاصةً الحقيقة المفيدة لها، والتي تصبّ في مصلحتها، لذلك يُعدّ الصّدق علامة يمكن من خلالها معرفة الصديقة المخلصة؛ حيث إنّها تقول الحقيقة حتّى وإن كانت جارحة للمشاعر، ومن الصّعب سماعها، وقد تُؤدّي إلى إغضاب تلك الصّديقة، أو انتهاء علاقة الصّداقة معها، لكنّها مع ذلك تَصدُق صديقتها القول لتُرشدها، ولتقف إلى جانبها في الضّراء كما تقف معها في السّراء؛ فالصّديقة التي تُضحك صديقتها عندما تكون على خطأ؛ فإنّها تضحك عليها، أمّا التي تُبكي صديقتها عند الخطأ فقلبها يبكي معها.

حريصة على التواصل المستمر

يشير التواصل المستمر على علاقة الصداقة المخلصة، إذ تطمئن الصّديقة المخلصة على صديقتها دائماً من خلال الاتصال بها، والتواصل معها؛ حيث إنّها تهتم بما يحدث في حياة صديقتها،على الرغم من أنّ علاقة الصّداقة المخلصة ليست مرتبطةً بمقدار الوقت الذي تمضيه الصّديقتان معاً، حيث إنّ الصديقة المخلصة لديها شخصية مُستقلة، وحياة خاصة بها، لكنّها موجودة دائماً، وتساند صديقتها وتسمع لها، وتقدم إليها النّصيحة إذا احتاجتها، مهما مضى من وقت على اجتماعهما معاً وجهاً لوجه؛ فقد تكون مشغولةً للغاية ومن الصعب عليها رؤية صديقتها، لكن لا بدّ أن تُخصّص وقتاً لها، إمّا باتصال هاتفي، أو بزيارة منزليّة.

جديرة بالثقة

الصّديقة المخلصة واحدة من أكثر الأصدقاء المُقربين؛ نظراً لكونها صديقة جديرة بالثّقة؛ حيث إنّها تعرف كلّ شيء عن حياة صديقتها الخاصة، كما تعرف كلّ عيوبها، لكن من المستحيل أن تُعيّرها بها، أو تفشي ما بينها وبين صديقتها لأحد آخر، إنّما تشارك صديقتها الأمور الخاصة بها أيضاً، وفي حال حصل خلاف بينهما؛ فإنّها تُسامح بسرعة، إلى درجة أنّها تنسى الأمر، ولا تعود لذكر موضوع الخلاف مستقبلاً؛ فهي صديقة لا تخون ثقة صديقتها بها، وأسرار صديقتها في أمان معها، بالإضافة إلى ذلك فإنّها تحافظ على وعودها؛ فإذا وعدت أوفىت، وإذا لم تستطع أن تفي بوعدها فسوف تخبر صديقتها بذلك، وستحاول تعويضها عن عدم قدرتها على الوفاء بوعدها.

* طرق أخرى لمعرفة الصديقة المخلصة

  • تتمتع بالثقة بالنفس، وبالتالي تساهم في تعزيز ثقة صديقتها بنفسها.
  • تحب صديقتها كما هي، وتتمتع بصفة الحياد، ولا تنظر إلى صديقتها من مبدأ الدين، أو العرق، أو اللون، أو حتى التمييز الاجتماعيّ.
  • توجه صديقتها للتفكير ورؤية الأشياء بشكل إيجابيّ وبنّاء، وتوضّح لها طريقة التفريق بين الخطأ والصواب.

مجلة سيدتي


developed by Nour Habib & Mahran Omairy