غير مصنف

مصر تودع ‘الولد الشقي’

 

الموت يغيب الفنان أحمد رمزي عن عمر يناهز 82 عاماً بمنزله في منطقة الساحل الشمالي.

غيَّب الموت اليوم الجمعة، الفنان والممثل المصري الشهير أحمد رمزي عن عمر يناهز 82 عاماً.
وتوفي رمزي واسمه الحقيقي "رمزي محمود بيومي مسعود" بمنزله في منطقة الساحل الشمالي (غرب محافظة الإسكندرية على ساحل البحر المتوسط)، بسبب اختلال توازنه في حمام المنزل.
ولم تعلن حتى الأن أي تفاصيل عن ملابسات وفاة الفنان المصري الكبير ولا موعد الجنازة أو العزاء.
ولد رمزي بالقاهرة عام 1930 لأب طبيب مصري وأم اسكتلندية، حياته الفنية بلعب دور البطولة المشتركة في فيلم "أيامنا الحلوة" عام 1955 مع الفنان العالمي عمر الشريف والمطرب الراحل عبد الحليم حافظ والفنانة فاتن حمامة، ثم توالت أعماله السينمائية طوال عقود الخمسينيات والستينيات والسبعينيات من القرن الماضي قبل أن يغادر مصر متجولاً في أنحاء العالم منذ العام 1974.
واشتهر أحمد رمزي بلعب دور الشاب المحبوب لدى الفتيات الذي يسعى ورائهن ويطاردنه، ، حيث أدى ذلك الدور في عشرات الأفلام أهمها "علموني الحب"، و"صراع مع الحياة"، و"صراع في الميناء"، و"الشياطين الثلاثة"، و"شباب مجنون جداً".
واستأنف رمزي التمثيل مرة ثانية، بعد تجوال في العالم دام ربع قرن، بلعب دور بارز أمام الفنانة فاتن حمامة في مسلسل "وجه القمر"، ثم دور البطولة أمام الفنانة يسرا في فيلم "الوردة الحمرا" عام 2001 حيث أدى دور "الدونجوان" من دون أن تؤثر على سلامة أدائه مظاهر الكهولة التي بدت عليه.
وتزوج الفنان الراحل ثلاث مرات الأولى من عطية الدرمللي وأنجب منها أولاده الثلاثة والثانية من الفنانة نجوى فؤاد ثم من زوجته الأخيرة نيكول.

ميدل ايست أونلاين


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

developed by Nour Habib & Mahran Omairy