غير مصنف

مفكرة أيام

عادل محمود

أوصيك بالمستحيل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

29/10/2016

ـ الأقليم بدل…الوطن.
ـ التعايش بدل…العيش.
ـ أخوة الدم بدل…رفقة العمر.
ـ الطوائف بدل…الأديان.
ـ الأثنيات بدل…الجماعة الوطنية.
ـ الشرق الأوسط بدل…الوطن العربي.
ـ أورشليم بدل…القدس.
ـ شالوم بدل…السلام.

29/ 10/ 2013

يا مدينة الزمان…
يا دمشق…
أعيدي ساعة حائطنا المكسور،
ونكاية بالتقدم،
أعيديها إلى الصفر.

29/ 10/ 2015

استدعى الإسكندر الكبير أحد الجنود الفارين.
سأله: ما اسمك؟
أجاب: إسكندر
قال الإمبراطور، في هدوء:
أظن أن على أحدنا أن يغيّر اسمه.
…………….
أنا لست إمبراطوراً…
ولكن على “عادل الجبير” أن يغيّر اسمه.

6 / 9/ 2016

لا تنتظر الحب…بل انتظر عاصفة ستحمله إليك.
الكارثة…تحمله إليك أحياناً، والموت أيضاً.
الحب…أحد أصدقاء الأشخاص المنكوبين.

10/ 9/ 2016

طلب المساعدة…قد يعني الطعام والدفء والسجائر.
ولكنه، في العمق الخفي، يعني مساعدة سورية على النجاة من كارثتها.

17/ 9/ 2016

إنني أغادر الأشياء، كي لا أتعلق بها،
فتعيقني عن السفر…
لكنني ما زلت في عداد المقيمين على هذه الأرض.

18/ 9/ 2016

مع الخطأ الأمريكي، وبسببه…
لن تصبح سورية مجرد خطأ جغرافي.


developed by Nour Habib & Mahran Omairy