سلايد مشاهير

هل عادت المياه إلى مجاريها بين معتصم النهار ولين برنجكجي؟!

في خطوة مفاجئة، نشرت لين برنجكجي، طليقة الممثل السوري معتصم النهار على خاصية الستوري في حسابها في موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام فيديو ظهرت خلاله برفقة معتصم وابنتهما ساندرا وهم يزينون شجرة الأعياد.

وعلى الفور ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي بالفيديو واعتبر الجميع أن هذا الفيديو إشارة إلى عودة المياه إلى مجاريها بين معتصم النهار ولين برنجكجي.

وفي المقابل، تجاهل الممثل الخبر ونشر صورة له بمفرده وهو يتناول الحلوى في أحد المطاعم، كما ولم تعلق لين برنجكجي على أخبار عودتها سوياً.

وهذه ليست المرة الأولى التي تثير فيها لين الجدل حول عودتهما سوياً، فقد سبق أن نشرت في شهر يونيو عبر “ستوري” حسابها على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام صورة ليدها ويد ابنتها ساندي ويد ثالثة لرجل كان من المؤكد أنه معتصم النهار.

إذ إن السوار الذي ظهر على اليد الثالثة نفس السوار الذي يرتديه معتصم بشكل دائم تقريباً في العديد من الصور التي يقوم بنشرها.

يُشار إلى أن معتصم النهار كان قد تحدث سابقاً خلال برنامج “هلا بك” عن طلاقه، حيث قال إن أجواء الشهرة التي يعيشها أي فنان بالكاد تؤثر بشكل أو بآخر على استقرار منزله، قائلاً: “هنا مهمّة الزوجين، بأن يتكاتفا ويفهما بعضهما أكثر”.

وتابع الممثل السوري في حديثه بالبرنامج قائلاً: “تعبت كثيراً في فترة الزواج بالعام 2015، ولكني لم أستطع الموازنة بشكل صحيح، وألقي اللوم على نفسي كل لحظة، لكني حاولت جاهداً أن أوازن بين العائلة والعمل”.

وعلق النهار على قرار الانفصال قائلاً: «ما عندي شك بالقرار الذي أخذته ولكن لم أكن أفضّله”، فالفنان بعض المرات يدفع ضريبة الشهرة غالياً، وقرار الانفصال من ضرائب الشهرة التي دفعتها».

وأردف معتصم النهار في حديثه: وصلنا لمكان متعب لي ولها، فاتخذنا القرار وقتها، لقد حاولت التوفيق بين العمل وحياتي الشخصية.

 

مجلة سيدتي


developed by Nour Habib & Mahran Omairy