علاقات اجتماعية

4 مراحل للانفصال العاطفي وتجاوزه

تعتبر مراحل الانفصال العاطفي من أسوأ الحالات التي تمرين بها وبالتالي ستبحثين عن الأسلوب الأفضل لتتمكني من تجاوزها وهو ما سنكشفه لك في ما يلي.

هناك مجموعة من القواعد التي عليك الإلتزام بها بعد الإنفصال، لكن، لا بدّ وأن تمرّي بـ4 مراحل محددة تتمكنين بعدها من تجاوز الحالة السيئة التي تعيشينها وتتابعي حياتك.

مرحلة الصدمة

تعتبر الصدمة مرحلة طبيعية ستمرّين بها بعد الإنفصال، خصوصًا في حال إستمرت علاقتكما لفترة طويلة. تحتاجين إلى بعض الوقت لإستيعاب حقيقة الواقع الذي تعيشينه. إحرصي خلال هذه الفترة على تخصيص وقت محدد للتفكير والإجابة على مختلف تساؤلاتك المتعلقة بإنتهاء هذه العلاقة، على ألا تتجاوز الـ30 دقيقة، وبعدها إشغلي نفسك بأعمال أخرى والقيام بهواياتك المفضلة.

مرحلة المساومة

هذه المرحلة هي مرحلة الإنكار ورفض القبول بالواقع، فأنت لا تتخيّلين حياتك بدون شريكك، وستراودك الكثير من الأفكار لتحاولي إرجاع العلاقة بينكما إلى سابق عهدها. في هذه الحالة، عودي إلى روتينك اليومي وإستعيدي النشاطات التي تخليتي عنها خلال هذه العلاقة وكانت مفضلة لديك.

مرحلة التقبّل هي من مراحل للانفصال العاطفي وتجاوزه

بعد المرور بالمراحل السابقة، ستبدأين بتقبّل الواقع الذي تعيشينه،ويكون نابعًا من داخلك، خصوصًا وأنّك تكونين مقتنعة بأن ما حدث هو الأفضل بالنسبة لك. في هذه المرحلة ستشعرين بالراحة وتبدأين بإستعادة السلام الداخلي والراحة.

الأمل والسير نحو المستقبل

في هذه المرحلة ستكونين قد تخطيت الحالة النفسية السيئة التي تعيشينها، وستتأكدين أنك قادرة على الإستمرار في حياتك بعيدًا عنه، والأمل سكون موجود دائمًا في الحصول على علاقة عاطفية ناجحة في المستقبل.

 

مجلة ياسمينة


developed by Nour Habib & Mahran Omairy