بين قوسين

أعلى درجات الرقي

أعلى درجات الرقي …اذا لم تحب شخصاً ما لأي سبب كان ..لم تستهضمه .. وجدته ثقيل الظل .. غليظ الحضور .. لا يوجد انسجام بينك وبينه .. ليس كما تحب وتفضل ..

هذا شعور عادي وطبيعي جداً .. شعور انساني من حقك أن تعيشه ، فليس من الضروري أن تحب جميع الناس . مشاعرك ملكك وانت حر .. ولكن نصيحة .. اسكت .. احتفظ بمشاعرك لنفسك .. لا تسيء له ولا تؤذيه وتشوه سمعته  …

اذا اختلفت مع شخص وصار هناك إشكال وخلاف بينكما .. هذا ايضاً حدث عادي ويحصل دوماً ..فالحياة فيها السيء كما فيها الجيد ، وفيها الحزن والغضب  كما فيها الفرح  السعادة …ولكن انتبه ..لا تنسى كل شيء جيد وتبدأ بالتشنيع فيه والاساءة اليه .. لا تبدأ بذكر النواقص والعيوب .. لا تفضح الأسرار التي أعطاك اياها واإتمنك عليها بلحظات الود والصفاء  .. .. اسكت واصمت .. اعترف بالمشكلة .. بالخلاف .. اقبله كما هو واقع الحياة ..

وقل هناك  مشكلة وخلاف بيننا .. نعم هذا امر طبيعي وعادي .. ولكن لا تشوه سمعته وتسيء اليه وتضع كل الأخطاء عليه .. .. احفظ خط الرجعة ..لا تدع غضبك يعمي قلبك وبصيرتك .. ولا تنسى بلحظة غضب كل ما كان بينكم من لحظات ايجابية وذكريات جميلة ومواقف نبيلة ..  لا تدع الغضب يقضي على كل ما هو جميل  بينكما .. لأن هناك بالتأكيد الكثير من المواقف والذكريات الحلوة التي جمعتكما .. ويمكنك استعادتها بلحظة الغضب  .. وتذكرها .. لتهدئ من ثورة غضبك .

فالصمت هو شكل من اشكال المحبة والترفع والرقي،  وهوأعلى درجات الرقي …

عندما تكون إنساناً طبيعياً يحب و يكره .. يختلف ..ويتخاصم ويغضب .. يتعاطف ويحقد .. ولكن لا تدع الكره والغضب والحقد يعمي قلبك وعقلك  .. افسح دوما مجالا للحب والود .. والذكريات الجميلة ..

وستجد طريقة ما.. أو شخصاً ما تلجأ اليه وتستعين به.. .. تتحدث معه  .. وتفرغ غضبك عنده .. ..

واهم شيء برأيي أن تعرف كيف تختار .. لمن تلجأ ومع من تتكلم  .. !!

يجب أن يكون انساناً محباً .. يحتويك ويستمع اليك ، ويجعلك تعبر ببساطة وصراحة بدون أن تؤذي نفسك أو تؤذي أحدا  .. يمتص غضبك بوعي .. يجعلك تتذكر الأشياء الايجابية والذكريات الجميلة  .. ويترك مجالاً للخير والمحبة والانسانية أن تملأك  ..

اعلى درجات الرقي هي عندما لا تسمح لغلطة ان تقضي على كل ما هو جيد وجميل … وألا تتكلم عن الشيء الذي اؤتمنت عليه والا تبوح بأسرار ملكتها  ..

اذا أحبيت أحبب من قلبك .. واذا غضبت وكرهت فكر بإنسانيتك وعقلك … ودع المحبة والمواقف الحلوة هي التي  تهدئك   ..لأن كل ما تقوله وتفعله سيعود اليك ، والمحبة والرقي بالتأكيد ستدور  وتدور …. وستعود عليك … !!!

بوابة الشرق الأوسط الجديدة


developed by Nour Habib & Mahran Omairy